http://kouttab-al-internet-almaghariba.page.tl/
  ثَمَّةَ رِيحٌ تُشْبِهُ رِيحِيَ
 
ثَمَّةَ رِيحٌ تُشْبِهُ رِيحِيَ
كتبها : مجموعة إتحاد كتاب الإنترنت المغاربة في الثلاثاء، 21 ديسمبر، 2010 | 
ثَمَّةَ رِيحٌ تُشْبِهُ رِيحِيَ
 
فتح الله بوعزة
 
1
ثَمَّةَ فِي الْخَارِجِ دُخَّانٌ يُسْنِدُ دُخَّاناً
وَ خَلْفَهُمَا امْرَأَةٌ هَوْجَاءُ
تُعَتِّقُ فَاكِهَتِي فِي عَياءٍ قَديمٍ
وَ تطْرَحُنِي جَنْبَ الْحَائِطِ
حَائِطِ الْمَوْتَى!
2
 
ثَمَّةَ رِيحٌ تُشْبِهُ رِيحِيَ
حِينَ اتَّكَأْتُ عَلَى خَاصِرَةِ الْغَزَالِ
وَ دَثَّرْتُ أُنْثَاهُ وَ رَغْوَتِي!
3
ثَمَّةَ مَنْ يَعْوي فِي الْخارِجِ
عابِثاً بالأَشْجارِ وَ الشُّرُفاتِ
وَ مَا فِي الْحَديقَةِ مِنْ سُرُرِ
وَقَنادِيلَ لَيْلِيَّةٍ
وَ أَبَارِيقَ صُفَّتْ عَلى مَهَلٍ!
4
 
 
ثَمَّةَ نِسْوَةٌ
يَغْزِلْنَ الْغُبارَ
بِعَطْفٍ شَدِيدٍ
عَلى مَذْبَحِ الأَوَّلِينْ!
5
ثَمَّةَ مَا يَكْفِي الْحَقائبَ في الْخَارجِ
مَطَرٌ مِلْحَاحٌ
وَ مَوْتَى يَسَّاقَطونَ مِنَ الأَعْلى!
6
ثَمَّةَ في الْخَارِجِ ما يَكْفِي
نِسْوةٌ مرحاتٌ
يَسِرْنَ عَلَى مَاءٍ خَافِقٍ
مُسْرِعَاتٍ
إلى سَهْوِهِنَّ
يُغِظْنَ غُبَارَ الطَّلْعِ عَلى سَرْجِهِ
فِي الأَعَالِي
مُتَّقِدَاتٍ
يَهَبْنَ الْعَراءَ سُلالَتَهُ!
7
ثَمَّةَ في الْخَارِجِ ما يَكْفِينِي
فَراشَاتٌ
وَ مَعَابِرُ لِلْهَذَيَانِ
وَ جِسْرٌ إِلَى الْهَاوِيَهْ!

فتح الله بوعزة ـ fathallah63@yahoo.fr

 

 
   
 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=